_
مجلس الأمن يدين العنف المفرط في ميانمار
أعرب المجلس المكون من 15 عضواً "عن قلقه إزاء تقارير عن أعمال عنف مفرطة خلال العمليات الأمنية"

مجلس الأمن يدين العنف المفرط في ميانمار

أعرب مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء، عن قلقه العميق إزاء العنف في ولاية راخين "راكان" في ميانمار، حيث اضطر حوالى 400 ألف من سكان الولاية إلى الفرار إلى بنجلاديش.

وفي بيان، أعرب المجلس المكون من 15 عضواً "عن قلقه إزاء تقارير عن أعمال عنف مفرطة خلال العمليات الأمنية"، ودعا إلى اتخاذ خطوات فورية لإنهاء العنف في ولاية راخين "راكان"، وتخفيف حدة الوضع، وإعادة القانون والنظام، وضمان حماية المدنيين".

وفى وقت سابق من يوم أمس، عقد مجلس الأمن الدولي مشاورات مغلقة حول وسائل معالجة العنف في ميانمار.